الدورات
المُجتمع
المدونة
الرسوم المتحركة

ما هو فن الأنيميشن Animation ؟ وكيف يتم صناعته ؟

إشترك في قناة التيليجرام الخاصة بنا للحصول على آخر الشروحات.
إضغط هنا

المقدمة

من منا لم يعشق في طفولته مشاهدة أفلام الرسوم المتحركة، لقد أمضينا في متابعتها لحظات قد تكون أروع ما رأيناه على الإطلاق، غير أن هذا العشق سرعان ما أخذ شكلاً آخر لدى بعض المصممين. فإذا كنت شغوفاً بمجال الرسوم المتحركة أو ما يسمى بالأنيميشن Animation فأنت هنا في المكان الصحيح، ففي هذا المقال سنتحدث عن كل ما يخص مجال فن الأنيميشن.

ما هو الأنيميشن Animation ؟

يُسمى مجال الأنيميشن عادةً بفن إعادة الروح للرسومات، حيث يتم من خلاله تحريك رسومات معينة ومحاكاة عملية التحريك واقعياً. ومثال على ذلك أفلام الأنميشن وصناعة الأنمي الياباني. حيث تتم عملية التحريك عادةً من خلال إنشاء صور ثابتة ثم عرض هذه الصور واحدة تلو الأخرى بشكل مستمر وبسرعة عالية. وعادةً ما يُستخدم الأنيميشن للسرد، كسرد القصص والمسلسلات وغيرها.

كيف بدأ تاريخ الأنيميشن ؟

يمكننا القول بأن البداية الفعلية لفن الأنيميشن كانت في عام 1868م، حيث بدأت بتقنية تُسمى flip book وهي نوع بسيط من الرسوم المتحركة يتم إنشاؤها عن طريق عرض الصور الورقيّة بشكل متتالي وبسرعة بحيث تبدو أنها تشكل تسلسلاً، تم تطوير هذه التقنية من قِبل البريطاني جون بارنز في سبتمر 1868م، وأصبحت الطريقة الأكثر شيوعاً في ذلك الحين حيث سميت ب The Kineograph والتي هي طباعة الصور على صفحات كتيب صغير يناسب حجم اليد، ويتم بعد ذلك تحريكها بسرعة بإبهام اليد الأخرى. كما تُعرف هذه التقنية أيضاً باسم كتاب الحركة أو كتاب الإبهام، وقد استخدمت لفترات طويلة في تلك الفترة.

عندما تم تأسيس شركة والت ديزني walt Disney في العام 1923م، والتي تُعد من أكبر شركات وسائل الإعلام والترفيه في العالم حالياً، كان هناك نقلة نوعية بعالم الأنيميشن، حيث قامت بإطلاق أول إصدار لفيلم كارتون في نفس العام 1923م، وكان عبارة عن رسوم متحركة صامتة وكان اسم الفيلم أليس في بلاد العجائب، ثم قامت بعد ذلك في عام 1928م بتقديم فيلم *ميكي ماوس* والسيمفونيات المضحكة.

في هذا الوقت، ومنذ عام 1917، كانت اليابان تحاول البروز في عالم الأنمي، لكنها كانت تفشل في كل مرة بسبب ظروف الحرب المتتالية عليها وبسبب التكاليف باهظة الثمن لطباعة الأنمي، حتى قام السيد "هيروشي أووكاوار" رئيس شركة توي بتصميم استوديو حديث مجهز بالكامل وذلك في عام 1956م، وأطلق عليه اسم القصر الأبيض ثم أسس شركة توي للرسوم المتحركة، وقد قامت توي بإرسال وفد استطلاع لأمريكا واستضافة خبراء إلى اليابان وقامت بإدخال نظام شركة ديزني بالكامل وقامت بتوظيف الكثير من الموظفين وكانت تقوم وإعدادهم وتدريبهم، ومن كان يقوم بتدريب تلك الكوادر هما العملاقان "ياسوجي موري" و "هارا أكي دايكو"، حتى وصل الأنمي الياباني لكل تلك الشهرة حتى وقتنا هذا.

أول عمل لشركة "توإي"، "Hakujaden" ويعني أسطورة الأفعى البيضاء، تم عرضه في أكتوبر عام 1958م.
أول عمل لشركة "توإي"، "Hakujaden" ويعني أسطورة الأفعى البيضاء، تم عرضه في أكتوبر عام 1958م.

وعند الحديث عن عالم الأنيميشن الياباني، لا بد من ذكر عراب هذا المجال والذي أحدث نقلات نوعية فيه، وهو الفنان والمؤلف والمخرج السينمائي "هاياو ميازاكي"، حيث لاقت أعماله أصدائاً عالمية أكثر من أي مخرج أنمي وخاصةً بعد تعاونه مع شركة والت ديزني في أعماله الأخيرة، حيث بدأ ميازاكي العمل في هذا المجال منذ 1961م في عدة استوديوهات، إلى أن بدأ مزاولة الإخراج في عام 1978م وكان المسلسل الكرتوني الشهير "عدنان ولينا"، ثم أسس بعدها شركة خاصة به وأسماها استوديو غيبلي وحاز على شهرته بكل أعماله المتميزة والرائعة والتي كانت تمتاز ببساطتها وتركيزها على الإنسان ودمج الطبيعة بالتكنولوجيا، وزادت شهرته أكثر فأكثر بعد حصوله على جائزة أوسكار أفضل فيلم رسوم متحركة في العام 2001م بعد عمله فيلم "Spirited Away" والذي يعتبر من أفضل أعماله.

المخرج هاياو ميازاكي وأبرز أعماله.
المخرج هاياو ميازاكي وأبرز أعماله.

وفي فترة السبعينات من القرن الماضي، ظهرت الرسوم المتحركة الحاسوبية في الأفلام والتي جعلت صناعة الرسوم المتحركة أسهل بكثير من ذي قبل، وذلك لأنه في صناعة الرسوم التقليدية سابقاً كان يحتاج صانع الأنمي لرسم كل إطار على حدى "Frame by frame"، بينما الآن على الكمبيوتر وبرامج صنع الأنيميشن أصبح صانع الأنيميشن يرسم الشخصية بعدة إطار رئيسية فقط ثم يقوم بالتعديل عليها، وهذا قد جعل من صناعة الأنمي أسهل بكثير من ذي قبل.

ما هي أنواع الأنيميشن ؟

يتألف الأنيميشن من عدة أنواع، يمكننا القول أن كل نوع منها يُصنع بتقنية معينة، وهذه الأنواع هي :

Traditional Animation

هي أحد أقدم أشكال الرسوم المتحركة في العالم، وكما هو واضح من التسمية، في الرسوم المتحركة التقليدية يتم رسم الكائنات على ورق شفاف سيليلويد، من أجل إنشاء تسلسل الرسوم المتحركة، كما يجب على صانعي الرسوم المتحركة رسم كل إطار Frame على حدى، أي كما في تقنية Flip book تماماً، فاذا أمعنت النظر سترى أنها نفس آلية دفتر الصور المتحركة لكن على نطاق أوسع. وغالباً ما تكون الرسوم المتحركة التقليدية ثنائية الأبعاد وكمثال على ذلك مسلسل (علاء الدين، الأسد الملك) وغيرهما من الرسوم الكاريكاتورية القديمة.

2D Vector-based Animation

وتعتبر أقدم وأبسط طريقة لصناعة الرسوم المتحركة، حيث كانت موجودة منذ بداية القرن العشرين، فهي كانت تُرسم بالقلم والورقة، لكن مع تطور التكنولوجيا جعلت الأدوات التقنية الأمر أبسط وأكثر سهولة، حيث أصبح الآن صنع الأنيميشن سهل للغاية، وذلك باستخدام رسومات الفيكتور عن طريق برامج الكمبيوتر وهذا ما يميزه عن الأنيميشن التقليدي، فمن خلال استخدام رسومات الفيكتور يمكن لصانع الأنيميشن إعادة إستخدام الصورة نفسها والتعديل عليها وتحريكها دون الحاجة لإعادة رسمها مراراً وتكراراً.

3D Computer Animation

وهي الرسوم المتحركة ثلاثية الأبعاد ويطلق عليها أيضاً مسمى الرسوم المتحركة بالكمبيوتر، وقد بدأ انتشار هذا النوع من التسعينيات حتى يومنا هذا بكثرة. تختلف عملية رسم الرسوم ثلاثية الأبعاد اختلافاّ كبيراً عن النوع التقليدي، ولكن كلاهما يعتمد على نفس مبادئ الحركة والتكوين في الرسوم المتحركة، إلا أن الرسوم ثلاثية الأبعاد تحتوي على رسم أقل، لكنها تأخذ وقت أكثر بتحريك الشخصية في البرنامج، كما يستطيع صانع الرسوم المتحركة إنشاء إطارات رئيسية أو حركات محددة ويسمح للكمبيوتر بملء الباقي، حيث أصبحت تقنية CGI هي المعيار لجميع أفلام الرسوم المتحركة الرائجة حالياً وبعض سلاسل الأحداث الحية التي تتطلب الكثير من المؤثرات البصرية، والسبب في ذلك يعود إلى الإهتمام الكبير بالتفاصيل والواقعية.

Stop Motion

يوجد تشابه كبير بين الــ Stop motion والرسوم المتحركة التقليدية، وذلك لأن النوعين تجمع بين سلسلة من الصور الثابتة التي تختلف قليلاً ببعض التفاصيل لإظهار الحركة، لكن الإختلاف الرئيسي هو أن الــ Stop motion يُستخدم عادةً في التصوير الفوتوغرافي لإلتقاط صور حقيقية، ثم يتم تحريك بعض الأجزاء في الصورة قليلاً قبل إلتقاط صورة أخرى، ويكرر الفنان هذه العملية حتى يكتمل المشهد المُراد، ويستخدم كل صورة قام بإلتقاطها كإطار في ال Stop motion. تُعتبر رسوم إيقاف الحركة من أنواع الأنيميشن الطبيعية والجذابة بشكل طبيعي ولكنها تحتاج إلى عمل مكثف ومطول، وقد تستغرق وقتاً طويلاً وتحتاج مهارة في التنفيذ.

Motion Graphics

الموشن جرافيك هو من الأنواع التي عادةً ما يتم إنشائها من خلال برامج التصميم على الكمبيوتر، والتي تكون مُدمجة مع بعض المؤثرات الصوتية، ويكون الهدف منها إيصال فكرة معينة، فهنالك الكثير من الفيديوهات التي نشاهدها اليوم في مختلف وسائل الإعلام والتسويق والتي تكون عبارة عن فيديوهات موشن جرافيك.

يمكننا تقسيم مفهوم الموشن جرافيك إلى قسمين رئيسيين هما :

الجرافيك (الرسوم) وهي عبارة عن رسومات وصور "Vector" تُنشأ من خلال برامج التصميم.

الموشن (التحريك) وهو بإختصار عبارة عن تحريك لهذه الرسومات ودمج بعض المؤثرات والأصوات في الخلفية إضافةً إلى التعليق الصوتي لتصبح على شكل فيديو إحترافي، وذلك بإستخدام برامج تصميم مناسبة.

أهم المصطلحات في مجال الأنيميشن

يجب على كل صانع أنميشن (Animator) أن يفهم أبرز المصطلحات في أي مجال لفهمه بشكل أفضل، لذا من أهم مصطلحات فن الأنيميشن الأساسية والتي ستساعدك في فهم هذا المجال بشكل دقيق هي :

Timeline

وهو الخط الزمني، ويُعد جزء من برنامج صناعة الأنيميشن والذي يمثل تقدم الرسوم المتحركة بمرور الوقت، وبالاعتماد على البرنامج، قد نستخدم الــ Timeline لإجراء تغييرات على توقيت الرسوم المتحركة، بالإضافة إلى موضع بعض العناصر.

Frame Rate

معدل الإطار أو Frame Rate، وهو معدل سرعة انتقال صور الأنيميشن وتُقاس بوحدة القياس FPS وهو إختصار لـ Frame Per Second أي بمعنى إطار في الثانية الواحدة. على سبيل المثال، الفيديو الذي يكون الـ Frame Rate الخاص به هو 24fps معناه أن هذا الفيديو يعرض 24 إطار (Frame) في الثانية الواحدة.

ولإيصال الفكرة بشكل مختلف، يمكنك تخيل الفيديو على أنه Flip Book، حيث إن كل ورقة منه هو بمثابة صورة من صور الفيديو والتي أطلقنا عليها بالإطار أو Frame، بينما سرعة تقليب الأوراق هو معدل الإطار أو الـ Frame Rate. (لتفاصيل أكثر عن الـ Frame Rate وأنواعه يرجى مراجعة هذا المقال ).

Keyframes | Breakdowns | Inbetweens

في الرسوم المتحركة المرسومة يدوياً، تعد الإطارات الرئيسية Keyframes هي الكائنات المهمة الرئيسية التي تحدد المشهد. ثم تأتي Breakdowns بين الإطارات الرئيسية وهي وتحدد الحركة الحاصلة من إطار إلى آخر. أما Inbetweens والتي تعني فيما بين الإطارات، وهي جميع الإطارات التي تأتي فيما بينهما لتنعيم الحركة وجعلها تبدو أكثر سلاسة.

Timing | Spacing | Easing

وتعني التوقيت والتباعد والتخفيف وهي من المصطلحات الأساسية في الأنيميشن. حيث أن الــ Timing يعني العدد الإجمالي للإطارات التي سيتم استخدامها للحركة في خلال زمن معين. أما الــ Spacing فهو مقدار التغيير في الرسومات بين كل إطار والذي يليه، حيث أن تقليل الــ Timing يجعل الكائن أبطأ، بينما زيادته تجعله يبدو أسرع.

أما الــ Easing فيستخدم في الرسوم المتحركة الرقمية، فهو يمثل كيفية التحكم في الــ Timing، ويكون ذلك من خلال رسم بياني متحرك على الخط الزمني.

ما هي أهم خطوات البدء في تصميم الأنيميشن ؟

إن كنت ترغب بالبدء بصنع أول أنيميشن، لا بد أن تعرف بعض الخطوات وتتبعها بشكل صحيح للوصول لنتيجة مذهلة في الأنيميشن، وهذه الخطوات هي :

1.Storyboard

مخطط القصة أو Storyboard، وهي عبارة عن القيام بعمل مخطط للرسوم المتحركة المراد رسمها قبل البدء في الرسم، وتعتبر هذه الخطوة مهمة للغاية، حيث أن الهدف منها تجميع أفكار التصميم قبل البدء بالعمل، وبناء خطة للتصميم لتسهيل عملية التنفيذ والتطبيق، على سبيل المثال، تحديد الشخصيات المطلوب رسمها وعدد الــ Keyframes و الــ Breakdowns، ورسمها بشكل مبدئي أيضاً لأخذ فكرة أولية عن طريقة الرسم الرسم النهائية.

2.Shooting Reference Video

هذه الخطوة مهمة للغاية ومن الأخطاء الكبيرة التي يقع فيها البعض هي التغاضي عنها. حيث أول خطوة يجب عليك القيام بها هي تصوير فيديو مرجعي لحركة الشخصية المراد تصميمها، وذلك لكي تتمكن من تحليل الحركات الجسدية للشخصية التي ستبدأ بتصميمها، خاصة إذا كنت مبتدئاً.

على سبيل المثال، تريد تصميم أنيميشن لرجل يرمي كرة بيسبول، ابحث على YouTube عن مقاطع فيديو لأشخاص يرمون كرات البيسبول لتصنع على أساس هذه الحركة حركة شخصيتك، لا تفترض أنك تعرف كيف يبدو هذا الإجراء لمجرد أنك رأيته من قبل، فيختلف النظر للشيء تماماً عند النظر إليه كرسام وليس كمشاهد.

3.Key Posing

بعد تصوير أو تحميل فيديو مرجعي، حان الوقت لإنشاء Keyframes في تلك اللقطة، حيث سُميت هذه الأوضاع بــ Keyframes لأنها تمثل أهم الأوضاع في اللقطة وهذه الأوضاع هي التي ستنقل قصة اللقطة، يجب أن نتأكد من أننا نضع هذه الوضعيات بشكل صحيح، لأننا سنبني عليها بقية الخطوات.

4.Blocking

بمجرد أن ننتهي من إنشاء الــ Keyframes للشخصية بشكل رائع، نبدأ في تفكيك الحركة من كل وضع إلى آخر وذلك عن طريق إضافة Inbetweens، وهذه هي الخطوة التي ستربط بين جميع الــ Keyframes. نستمر في إضافة المزيد من Inbetweens حتى تبدو الحركة جيدة وسلسة قدر الإمكان كما ذكرنا سابقاً.

5.Splining

هو مصطلح خاص بالرسوم متحركة ثلاثية الأبعاد، حيث أنه يعني العملية التي يقوم فيها الكمبيوتر بجمع Keyframes و Inbetweens وتحويلها من صور إلى مقطع فيديو، أي بمعنى آخر أن يقوم الكمبيوتر بدمج الحركة بين كل إطار والآخر، وهذا سيجعل الحركة تبدو أكثر سلاسة، لكن المشكلة هي أن الكمبيوتر قد لا يقوم بعمل جيد في دمج الإطارات، لذا هذا هو السبب في قولنا أنه كلما كانت الــ Inbetweens أكثر كانت النتيجة أفضل.

6.Smoothing

الآن بعد أن أصبحت جميع الإطارات مدموجة مع بعضها، يجب عليا العمل عليها والتأكد من سلاسة ونعومة الحركة وتحسينها، وذلك من خلال ملاحظة أي Inbetweens ناقصة ربما تحسن من سلاسة الحركة إذا أضيفت بمكانها، حتى نصل للنتيجة المرادة والتي هي جعل المشهد يبدو متناسق ويتكون من لقطة واحدة.

7.Adding Life

هذه الخطوة ممتعة ومهمة للغاية، فبعد أن انتهينا من العمل الشاق للرسوم المتحركة ودمجها، حان الوقت لإضافة تفاصيل صغيرة تجلب الحياة للشخصية، على سبيل المثال إضافة وميض إضافي أو تغيير في حركة الفم أو الشفاه أو العيون وهكذا. قد يبدو لك أن الفرق بين الخطوتين الأخيرتين صغير ولكنه قد يُحدث فرقاً كبيراً يميز بين الرسوم المتحركة الجيدة والرسوم المتحركة الإحترافية.

ما هي أفضل البرامج التي تستخدم في إنشاء الأنيميشن ؟

كما نعلم، فإنه لإنشاء فيديو أنيميشن إحترافي لا بد من استخدام أفضل البرامج والأدوات، والتي ستساعدنا في تصميم الرسومات والشخصيات وضبط الحركة وتنسيقها مع الرسومات والأصوات بشكل رائع.

ومن أفضل هذه البرامج لإنشاء أنيميشن ثلاثي الأبعاد 3D Animation هي :

Autodesk Maya

يُستخدم برنامج Maya بشكل كبير في التصاميم ثلاثية الأبعاد وفي مجال التصميم الهندسي أيضاً، حيث يحتوي برنامج Maya على تأثيرات إحترافية كثيرة للرسوم المتحركة، كما أنه يشمل جميع الخصائص التي يحتاجها المصمم في مجال تصميم الأنيميشن ثلاثي الأبعاد.

 

Blender

إن كنت كنت تبحث عن برنامج رائع لتصميم الأنيميشن ومجاني تماماً، فيجب عليك إختيار برنامج Blender. حيث يعد هذا البرنامج من أفضل البرامج على الإطلاق لعمل التصميمات ثلاثية الأبعاد 3D وثنائية الأبعاد 2D أيضاً، بالإضافة إلى عمل الرسوم المتحركة بدقة وجودة رائعين.

Cinema 4D

هذا البرنامج معروف جداً في مجال التصميم ثلاثي الأبعاد، وهو من تطوير شركة (Maxon Computers)، حيث قامت بإطلاقه عام 1990م، وهو يعد من أفضل البرامج في هذا المجال للمحترفين، حيث أنه يوفر أدوات مساعدة متعددة وحلول فريدة، كما أنه يُستخدم مع برنامج (Adobe After Effects) ليعطي نتائج رائعة جداً وإحترافية في مجال الأنيميشن.

 

أما من أفضل هذه البرامج لإنشاء أنيميشن ثنائي الأبعاد 2D Animation هي :

Adobe Animate

برنامج Adobe Animate المميز والمتخصص بالرسوم المتحركة، هو أحد البرامج القوية التي أنتجتها شركة أدوبي، حيث يحوي البرنامج على مختلف الإحتياجات لإنشاء رسوم متحركة إحترافية، بالإضافة لوجود متجر خاص وإمكانية إنشاء مخزنك الخاص للصور والخلفيات المتنوعة، كما يُستخدم أيضاً لإنشاء محتوى تفاعلي على الإنترنت وللإعلانات وبناء الرسوم المتحركة القوية، ويمكن من خلاله تصدير العمل ضمن أي صيغة تريدها، كما يتضمن نظام طبقات مميز للتحكم بالحركة بشكل دقيق بالإضافة لأدوات خاصة لتحريك الشفاه وغيرها من الحركات الدقيقة.

Adobe After Effects

يُعتبر برنامج After Effects أحد أقوى برامج تعديل الفيديوهات، حيث يتخصص هذا البرنامج في مجال صناعة المؤثرات البصرية أو Visual Effects والتصاميم التي تُدعى 2.5D، أي تصاميم الشبه ثلاثية الأبعاد. بالإضافة لذلك، يُستخدم برنامج After Effects لصناعة الموشن جرافيك Motion Graphics كثيراً. حيث تم إستخدام هذا البرنامج سابقاً في العديد من فيديوهات التي قد شاهدناها على التلفاز أو حتى الأفلام والمسلسلات.

إن كنت ترغب بإحتراف برنامج (After Effects) والحصول على شهادة خبرة به، يرجى مراجعة هذه الدورة.

 

Toon Boom Harmony

يُعد برنامج Toon Boom Harmony إحترافي نوعاً ما في صناعة الرسوم المتحركة، لكنه أيضاً يمكن استخدامه من قِبل المبتدئين، فهو يسمح بتحقيق نتائج ممتازة بفضل الأدوات التي يوفرها والتأثيرات التي يحتويها، إلى جانب بساطة الخطوات الممكن اتباعها من أجل إنجاز مشهد متحرك.

من مميزات البرنامج أنه يقدم لوحات ألوان وأدوات طلاء إحترافية تتيح لك التحكم في تأثيرات النسيج واللون. كما يحتوي أيضاً على مجموعة من الميزات للرسوم المتحركة الكلاسيكية إطاراً بإطار. بالإضافة إلى ذلك، يمكنك البرنامج من إضافة عناصر ثلاثية الأبعاد إلى الرسوم ثنائية الأبعاد وتطبيق تأثيرات خاصة، مثل الحجم والإضاءة وغيرها.

 

الخاتمة

إن الأنيميشن موجود في كل مكان في حياتنا، على شاشات التلفاز، وعلى الإنترنت، وفي السينمات، وحتى على لوحات الإعلانات في الشوارع. ونحن نتفاعل معه دائماً بطريقة ما سواءً عبر مشاهدته أو صنعه. وفي هذه المقالة قمنا بمناقشة كل ما يخص مجال فن الأنيميشن، فإذا كنت تحاول صناعة أنيميشن بنفسك، ما عليك سوى اتباع المبادئ والنصائح التي ذكرناها، واختيار ما يناسبك من البرامج المختصة بمجال الأنيميشن، لتطور من أسلوبك الخاص وتحصل على أفضل النتائج.

المصادر



Pandaify Ad Space
Ahmed Al Abdullah
كاتب وصانع مُحتوى، مُهتم في مجال التصميم والمونتاج. أحاول من خلال مجتمع باندافاي نشر الفائدة من خلاصة خبرتي في مجال المونتاج والتصميم الجرافيكي، كما أحاول إثراء المحتوى العربي الفني من خلال المقالات المتخصصة والفنية العامة.
التعليقات
لا يوجد هنالك تعليقات
كُن أول صاحب أول تعليق على هذه المقالة !